sy-it.com
أهلاً وسهلاً بكم
ماذا تفيد وسادة من ريش النعام لسمكة أخرجت من الماء ؟ !
...........
الصفحة الرئيسية
تسجيل دخول
اسم المستخدم :

كلمة المرور :

تذكرني



كلمة المرور مفقودة؟

اشترك الآن !
بحث
أكثر المشاركين
1 admin
admin
1382
2 AYM
AYM
574
3 abdilhemid
abdilhemid
389
4 سمر
سمر
382
5 ليالي 259
6 tammam78
tammam78
186
7 amatullah
amatullah
170
8 إيادأبوجيب
إيادأبوجيب
145
9 fater 136
10 loura
loura
125
11 الأمير
الأمير
118
12 سومر
سومر
90
من متواجد الآن
4 متواجد (3 في منتديــات الموقـــع)

عضو: 0
زائر: 4

المزيد
- منتديــات الموقـــع - منتدى المناهج الجديدة - كل المشاركات
main page contact us


« 1 (2) 3 4 5 ... 11 »






#13 شكراً لجهــــــــــــودكم......
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2010/12/28 8:15

تحية طيبة :
مع انتهاء الفصل الدراسي الأول أشكر مدرسي مدينة دمشق لصفي السابع و
العاشر الذين تابعتهم ، و قد اهتموا بتنوع طرائق التدريس  و الاهتمام
بالعمل التعاوني و أساليب التقويم المتنوعة . وتفيل المخبر المدرسي .
و قد تم اجتماع المدرسين الفصلي و تم التأكيد على النقاط الآتية :

1) الاعتناء بقراءة دليل المدرس .
2) التقيد بتوزيع المنهاج على مدار أشهر السنة الدراسية كما هو مقرر من
الوزارة مع مراعاة عدم تقديم أبحاث على أخرى في كافة الصفوف ، و عدم حذف
أي بحث أو عبارة من الكتاب المدرسي دون الرجوع لمراجعة التوجيه الأول في
الوزارة .
3)      الكتب مطورة و ليست جديدة .
4)      التأكيد على المشاركة في أعمال التصحيح .
5)       تفعيل العمل المخبري و التجارب و استخدام الوسائل التعليمية .و تنظيم
العمل مع مدرسي  باقي المواد التي تحتاج المخبر  . و لبس المريول الأبيض
.
6)       تكليف المدرسين بتدريس الصفوف العليا و بشكل متدرج .
7)       المشاركة في الدورات و الندوات و تبادل الخبرات .
8)       التثقيف الذاتي للمدرس ( خاصة استخدام الحاسوب ) .
9)       تشجيع الطلاب على مشاهدة القناة التربوية السورية .
10)الربط بين علم الأحياء و البيئة و التطور .
 11) نشكر المدرسين المتعاونين مع المكلف .
 12) الاطلاع على محتوى المكتبات المدرسية و اقتراح تزويدها بالكتب
  و المراجع العلمية التي تخدم المناهج و توجيه الطلاب للاستفادة مما هو
  متوفر فيها .
13) ضرورة توحيد أسئلة الامتحانات بين شعب الصف الواحد و ذلك عندما يعطي
المادة أكثر من مدرس .
14) توظيف السبورة بالشكل المناسب من حيث التعميم المبسط و الأشكال التوضيحية .
15) منع تداول الملخصات للكتب المطورة و منع التلخيص بالصف و عند ملاحظة
هذه الظاهرة سيتابعها المدير
 و الموجه المختص و يتم تنبيه المدرس شفهياً و كتابياً و فق النظام الداخلي .
16) كتاب الأنشطة لا يُغني عن دفتر الطالب و يُفضل الكتابة عليها بقلم رصاص
   17) الاهتمام بالتحضير الخطي للدرس وفق الخطة الدراسية و الاعتناء بالتقويم .
   18) بالنسبة للأسئلة الاختبارية : بدل كلمة مذاكرة و امتحان نقول ( اختبار) .
    19) الحديث عن غرفة الإنعاش للمناهج المطورة : في المزة مقابل دار
البعث جانب دار المعلمين – معهد الباسل للمعلوماتية ، و ذلك للاستزادة
العلمية و التربوية حول المناهج المطورة لمديري المدارس و المدرسين و
أولياء الأمور .  مادة علم الأحياء ( يومي الأحد والثلاثاء ) من الساعة
10 وحتى الساعة 2 ظهراً .

شرح آليات التقويم وفق المناهج المطورة و مفهوم الصنافة :
 الأسئلة تكون مقاليه و موضوعية،تشبه أسئلة الكتاب .
السابع : 50 ٪ معرفية ، و 50 ٪ مهارية .
العاشر : 40 ٪ معرفية ، 10 ٪ تطبيق ، 50 ٪ برهنة و تعليل ( تحليل و تركيب ) .
و التأكيد على مهارات التفكير الأساسية: الملاحظة ، القياس ، التصنيف ،
الاستنتاج ، الاستقراء ،  الاستدلال ، التنبؤ .
صفات التقويم : الأسئلة تتصف  بالموضوعية ،الصدق ، الثبات ، سهولة
الاستعمال ، شمولية الأهداف المراد قياسها و تقويمها .
وسائل و أدوات التقويم : اختبار كتابي .  اختبار شفهي ، النشاطات التي
ينفذها الطالب ( ملف الانجاز ) ، و يتطلب جميع الأنشطة التي يقوم بها
الطالب ( الملاحظة – نشاطات مشروعات – حلقات بحث –  رحلات – ندوات –
أعمال تطوعية ) .
 بناء الاختبار الكتابي :    بدل مذاكرة و امتحان نقول ( اختبار ) .
                          - الأسئلة واضحة لغوياً خالية من الأخطاء
العلمية و الطباعية .
-       متنوعة بين مقالية و موضوعية .
-       متدرجة من الأسهل للأصعب .
-       متناسبة مع الزمن المحدد للاختبار ، و متناسبة مع الدرجات المخصصة للمادة .
-       وضوح الرسوم و الأشكال و الصور إن وجدت .
 تتناول الأسئلة الأهداف ( المعرفية و الإجرائية ) . و الأهداف تكون
متناسبة مع الأوزان النسبية للدروس.
لبناء الصنافة : -  نحدد عدد الدروس المقررة للاختبار .
                   - أهداف الدروس ومراعاة الوزن النسبي لكل درس .
                   - الأسئلة 40 ٪ مقالية و 60 ٪ موضوعية ( صح و خطأ –
اختر – حدد المصطلح العلمي ) .

ملاحظات للمدرسين:
- أن يسجلوا ملاحظاتهم عن الكتب و صعوبات التدريس و المقترحات .

--------------------------
الموجهة الاختصاصية لمادة علم الأحياء
غيداء نزهة - مديرية تربية دمشق
وكل الشكر للموجهة الاختصاصية الزميلة غيداء نزهة

-
عن المجموعة البريدية لمدرسي سورية



#14 رد: مناهج الصف السابع - للتحميل
khamin أرسلت بتاريخ: 2011/2/7 14:48
الرجاء ارسال اللغه الانكليزية للصف السابع(كتاب المعلم)


#15 رد: مناهج الصف السابع - للتحميل
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2011/2/8 11:11
الأخ الكريم
أهلا وسهلا بك
يمكنك الحصول على مناهج اللغة الإنكليزية من موقع مديرية التربية في اللاذقية
http://lat-edu.org/
أوبزيارة الموقع المحلي لمديرية التربية من أي مدرسة أو مركز ضمن مدينة اللاذقية
مع أطيب التحيات


#16 مناهج اللغة العربية للفصل الثاني(العاشر والسابع)
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2011/2/8 13:03

الأخوة الأعزاء

يمكنكم تحميل ملفات مناهج اللغة العربية للفصل الثاني 
التي أدرجت روابطها في موقع وزارة التربية

وهي موجودة هنا على الروابط الآتية:

اللغة العربية - الصف السابع - الفصل الثاني
كتاب التلميذ ف2

اللغة العربية - الصف العاشر - الفصل الثاني
كتاب التلميذ ف2  

اضغط على الرابط واختر (حفظ باسم )


ملاحظة : جميع المناهج للمراحل كلها ولجميع المواد
  للفصلين
 موجودة في موقع وزارة التربية السورية على الرابط:
http://syrianeducation.org.sy/nstyle/index.php?op=ebook&ca=0



#17 عروض مساعدة لدورة المناهج 2011م
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2011/9/4 11:03

أطيب التحيات لكم جميعاً

وكل عام وانتم بألف خير

هذه مجموعة من العروض المساعدة التي يمكن استخدامها في دورة المناهج

بعضها قمت باختياره فقط  وبعضها قمت بإعداده بالاعتماد على عروض سابقة وقسم ثالث أنشأته بناء على الأنشطة الخاصة بدورة المناهج لمادة اللغة العربية

بالإضافة إلى بعض العروض التي استخدمت في دورة المناهج للعام الماضي

أرجو أن تجدوا فيها كل الفائدة

مع أطيب التحيات والأمنيات لجميع المدربين والمتدربين

العروض:

مخطط تحضير درس

http://www.abdallah-y.com/mn13.rar



خطة الدرس في كتاب الحادي عشر

http://www.abdallah-y.com/mn6.rar



رسالة أب

تستخدم كإثارة في بداية الدرس

http://www.abdallah-y.com/mn8.rar



سرب الإوز

مدخل لنشاط التعلم التعاوني

http://www.abdallah-y.com/mn9.rar



نموذج اختبار شفهي للخامس

http://www.abdallah-y.com/mn14.rar



حل المشكلات

http://www.abdallah-y.com/mn5.rar



العصف الذهني

http://www.abdallah-y.com/mn4.rar



الاستماع

http://www.abdallah-y.com/mn1.pps



التذوق الأدبي

http://www.abdallah-y.com/mn2.pps



السلّم التقويمي للسابع والثامن

http://www.abdallah-y.com/mn3.rar



دراسة النص الأدبي

http://www.abdallah-y.com/mn7.rar



نموذج تقويمي للسابع

http://www.abdallah-y.com/mn15.rar


عرض فيديو- ترفيهي - 33 ميغا -
دخول مدرس للصف وإثارة غريبة
http://www.herosh.com/download/9764950/_____.______.mpg.html

لاتخجل من ضعفك
في ضعف كل منا قوة قد لايشعر بها
http://www.herosh.com/download/9765016/______.__.____.pps.html

محتويات كتاب السابع
http://www.abdallah-y.com/mn11.pps


محتويات الوحدة الدرسية للعاشر

http://www.abdallah-y.com/mn12.pps


الزملاء الأعزاء
إذا توفرت لديكم عروض أخرى قد تفيد في التدريب
الرجاء إرسالها على العنوان البريدي
abdallahyousef4@gmail.com
وشكراً لكم



#18 المناهج أولاً.. في التأسيس لبيئة تعليمية سليمة
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2011/9/6 21:44





المناهج أولاً.. في التأسيس لبيئة تعليمية سليمة   

المصدر لودي علي

عن موقع بلدنا أون لاين 17/08/2011   

 

 تطوير قطاع التربية..
تطوير قطاع التربية ليواكب المرحلة الإصلاحية القادمة، وإن كان لا
ينحصر في اتجاه واحد هو تطوير المناهج وتعديلها، إلا أنه يقوم أساساً على هذه
الخطوة..

نقاط ضعف كثيرة تخلَّلت العمل بالمناهج الجديدة التي أدخلتها وزارة
التربية العام الماضي إلى المدارس، ابتداء بضعف تدريب المدرسين وانتهاءً بقلة
الوسائل التعليمية الضرورية لحسن سير العملية التربوية بمناهجها الجديدة
.


  تجربة ميدانية

لا تعديل للمناهج إلا بناء على تجربة
ميدانية. ويكون ذلك، وفقاً للدكتور ماجد أبو ماضي، «بناء على الملاحظات التي ترد من
المدرسين، الذين واكبوا تطبيق المنهاج الجديد على أرض الواقع، ومن ثم يقومون في
نهاية العام برفع ملاحظاتهم إلى الوزارة، لتقوم بدورها بإجراء التعديلات المطلوبة،
بما يسهم في إخراج المنهاج بالصورة الأفضل». 

بثينة الخير أكدت هذا التوجه
من قبل الوزارة في التعديل، وقالت: «جاءت من الميدان (المدارس) ملاحظات على
المنهاج، وتمَّ أخذها في الاعتبار، وأدخلت في التعديل، ولكن مع المحافظة على
المنهجية والمعايير والتحديث. فالتعديل لا يطاول المنهجية، إنما يتعلق فقط بالأخطاء
المطبعية وطول المنهاج ومدى تناسبه مع الخطة الدرسية».



¶ مهارات
جديدة


«المناهج جيدة وعصرية».. هذه كانت شهادة أغلب من اطلع عليها، سواء من
المدرسين أم من أولياء الأمور، إلا أنَّ هناك الكثير من النقاط التي لابدَّ من أن
تتوافر لتعطي هذه المناهج الجدوى المرجوة منها. وترى وفاء سلطان (موجهة مادة
التربية الوطنية في اللاذقية ومن المشاركين في وضع المناهج الجديدة) أنَّ «المناهج
الجديدة لا تعتمد فقط على قياس مستوى التذكر، إنما تقيس المهارات، وتنمّي القيم،
وهي بحاجة إلى مدرسين مؤهلين لتدريس هذه المناهج. وعلى الرغم من التدريب الذي خضع
له المدرسون العام الماضي وأهميته الكبيرة، كان هناك مدرسون لم يلتحقوا بهذه
الدورات، لاعتقادهم الخاطئ بأنهم ليسوا بحاجة إليها. وقد لمس هؤلاء، مع بدء العام
الدراسي، أنَّ هناك الكثير من الثغرات في طرق تدريسهم المناهج الجديدة؛ فهناك
الكثير من الاستراتيجيات المتبعة في تدريس المناهج الجديدة، والتي لم تكن متبعة
سابقاً، مثل التشاركية وحلّ المشكلات وغيرها. فالمنهاج القديم يقيس مستوى التذكر
فقط، وهذا غير كافٍ لبناء جيل واعٍ وقادر على التفكير بطريقة منطقية
وصحيحة».

ويشاركها خالد يونس (موجه أول لمادة اللغة الفرنسية في وزارة التربية)
الرأي، خاصة فيما يتعلق بتدريس اللغات؛ يقول: «تدريس اللغات في المناهج الجديدة
يركز على المقاربة التواصلية، التي تركز على المتعلم وحاجاته بدلاً من التركيز على
اللغة نفسها»، مضيفاً: «المناهج الجديدة منوعة، وفيها مرونة لمواءمة المادة الدرسية
بما يتناسب مع مستوى الطلاب».




¶ تدريب مستمر

إعادة تأهيل المدرسين
لتتناسب أساليبهم مع مناهج من الممكن لها أن ترتقي بالعملية التربوية في سورية أمر
في غاية الأهمية؛ حيث اتسمت الدورات، التي أقامتها وزارة التربية العام الماضي،
بالعديد من نقاط الضعف، التي لابدَّ من تجاوزها. وأكد الدكتور صالح الراشد (وزير
التربية) أنه «في دورات التأهيل لهذا العام نتحدث عن بيئة تعليمية جديدة تساعد
المدرس، لتكون كلّ الأساليب التي عليه أن يتبعها أمامه، ليتمكّن من إنجاز المطلوب
وفق كلّ مادة. وسيتمّ تلافي كلّ الأسباب التي أدّت إلى إضعاف الدورات
السابقة».

وترى وفاء سلطان أنَّ «مردّ الشكاوى الكثيرة على المناهج الجديدة من
قبل المدرسين يرجع إلى أن بعضهم لم يتبع دورة أو أنه اتبع دورة ولكنه لم يتم إعداده
بشكل كامل، نظراً إلى قصر وقت تلك الدورة».

ويشير أحمد إبراهيم أحمد (موجه
تربية فنية في القامشلي) إلى أنَّ «أهمية دورات تدريب المدرسين على المناهج الجديدة
تكمن في أن تكون هذه الدورات مستمرة على مدار العام، سواء كانت المناهج جديدة أم
كلاسيكية؛ وذلك لمواكبة التطور العلمي والحضاري».



 ملاحظات
محقة


يتحدَّث يونس عن تجربة وزارة التربية: «طبَّقت وزارة التربية منهجي صفي
السابع والعاشر العام الماضي، وكان ذلك بعد تجريبهما على عدد من المدارس في العام
الذي قبله. وفي هذا العام، حصلنا على بعض الملاحظات التي قمنا بإدخالها إلى المنهاج
وتلافيها؛ حيث تمَّ اعتبار بعض الأنشطة اختيارية، كما تمَّ حذف الوحدة الأخيرة من
بعض المقررات».

وترى سلطان، باعتبارها شاركت في وضع هذه المناهج، أنَّ «جميع
الملاحظات، التي وصلت إلى الوزارة خلال العام الماضي من قبل المدرسين، قد تمَّ
الأخذ بها، من خلال بعض التعديلات على المنهاج؛ كتقليص بعض الفقرات، أو توزيع بعض
الدروس على أكثر من حصة درسية، وغيرها من الملاحظات. ونتيجة لذلك، سيكون المنهاج
هذا العام مصقولاً أكثر من منهاج العام الماضي؛ فأي منهاج جديد لابدَّ من أن تكون
فيه بعض الثغرات، التي من الممكن تجاوزها بالنقد والملاحظات».




¶ حصص قصيرة


ومن الشكاوى المقدّمة على المناهج الجديدة أيضاً قصر الحصة الدرسية، مقارنة
بحجم المادة المقررة في تلك الحصة. وبهذا الخصوص، تقول سلطان: «التعليم في سورية
إلزامي وأساسي. ولاستيعاب كل الطلاب، كان في بعض المناطق دوامان للمدارس، وهذا
قلَّص وقت الحصة الدرسية إلى 40 دقيقة، وهو وقت غير كافٍ»، مضيفة: «هناك خطة كانت
مطروحة في وزارة التربية لتمدّد الحصة الدراسية إلى 55 دقيقة، وذلك بعد أن تصبح كلّ
مدارس سورية دواماً واحداً
».
يستحيل تأمين كل الوسائل
فيما يتعلق بالوسائل التعليمية واستكمالها في المدارس، يقول وزير
التربية: «يستحيل تأمين الوسائل كاملة في جميع المدارس؛ لأنَّ حجمها كبير، لكن
القسم الأعظم سيكون بين أيدي المدرسين في العام الدراسي القادم».

وفي هذا
الخصوص، وبشكل خاص بالنسبة إلى مادة التربية الفنية، يقول موجه التربية الفنية في
القامشلي: «يجب أن يتمّ تأمين وسائل تعليمية تناسب المناهج الجديدة. فكلما كانت
الوسائل والمواد والخامات المقدمة أفضل، كانت نسبة نجاح المناهج الجديدة أفضل؛ إذ
إن المنهاج الجديد يعتمد على الوسائل التعليمية والمهارات والطرق الحديثة في
التدريس؛ كاتباع أسلوب العصف الذهني، وأسلوب حلّ المشكلات، أو الأسلوب التعاوني..
وهذه الطرق جيدة وفعالة، خاصة عند طلاب الحلقة الأولى، وهي بحاجة إلى أن ترفد
بالوسائل المناسبة».

ويرى بعض الموجهين أنَّ بإمكان المدرسين تلافي نقص الوسائل
بأساليب بسيطة؛ يقول أركان عزام (موجه اختصاص في محافظة السويداء): «الوسائل مهمة
جداً. وفي حال نقصها، يستطيع المدرس أن يصمّم بعضها لتعينه في إيصال الفكرة إلى
الطلاب بتكاليف بسيطة جداً».
إعادة بناء
تطوير قطاع التربية، كما ترى بثينة الخير رئيسة دائرة
المناهج والتوجيه في وزارة التربية، «يكون من خلال إعادة بناء المدرّس بعقلية
الموجه وليس الملقن. وهذا الإعداد يتناسب أساساً مع طريقة إعطاء المنهاج الجديد،
بالإضافة إلى تحسين البنية التحتية للمدارس. وهناك خطة وضعتها الوزارة مسبقاً
للقضاء على النظام النصفي، لمعالجة مشكلة الكثافة الصفية، ودون إسقاط الجانب
التأهيلي من الحسبان؛ إذ يسهم إشراك المدرسين في دورات تأهيلية وتربوية متتابعة في
تحديث طرائق التدريس. فتدريب المدرسين ليس عيباً، إنما هو ضرورة ليكون التطوير
عملية مستمرة لا تتوقف. فالجيل متجدّد، وكذلك المعلومة والمعارف، ولابدَّ من
مواكبتها. ففي هذا العصر، لا يمكن أن أدرس أنا وحفيدي في كتاب واحد!!».




وقبل ذلك
كله، لابدَّ من اختيار الإنسان المناسب في المكان المناسب. ونقصد هنا المدرسين
والموجهين والمشرفين على العملية التربوية وتطوير المناهج، ليكونوا جميعاً مؤتمنين
على ما يتسلّمون من أمور إعداد جيل المستقبل بعقلية واعية متجددة فعالة
ومبادرة».

في حين يجد الدكتور أبو ماضي (أستاذ جامعي) أنَّ «تطوير قطاع التربية
ينطلق بدايةً من تحسين الوضع الاقتصادي للمدرسين. وبناء عليه، تبنى أمور كثيرة، في
مقدمتها تعديل المناهج وتطويرها بما يتناسب والفئة العمرية لكل مرحلة، مع الأخذ
بملاحظات من هم في ساحة ميدان التدريس، بالتزامن مع تأهيل البنية التحتية المناسبة،
بحيث ننتهي من الدوام النصفي في المدارس، ليتسنّى توفير وقت أطول للحصص الدرسية
».


#19 الجودة في التعليم - محاضرة للسيدة بثينة الخيّر
عبدالله يوسف أرسلت بتاريخ: 2011/9/7 13:49

الجودة في التعليم
محاضرة للسيدة بثينة الخير
رئيسة دائرة التوجيه والمناهج في وزارة التربية
الموجّه الأول لمادة اللغة العربية في سورية

v   لماذا التطوير في مناهج التعليم

وصولاً إلى الجودة في التعليم؟

v   ما معنى الجودة في التعليم؟

-       الجودة في التعليم عملية تحوّلية تشير إلى:

§   تطور الطرائق التي يكتسب بواسطتها الطلبة المعارف والمهارات والاتجاهات وربط الطرائق المكتسبة بمحيط أوسع.

§   إدراك حاجة الخريجين في العالم المتغير إلى مستويات عالية في التحصيل من قدرات التحليل والتركيب والنقد والتكيف والمرونة والدافعية الذاتية ، وتأكيد الذات والقدرة على التفاعل وامتلاك مهارات التواصل مع الآخرين والإبداع والتعليم مدى الحياة.

الجودة في التعليم من حيث التعريف:

عملية تحولية تشير إلى تطوير الطرائق التي يكتسب بواسطتها الطلبة المعارف والمهارات والاتجاهات ، وربطها بمحيط أوسع ، فالخريجون يحتاجون في العالم المتغير إلى مستويات عالية في التحصيل من قدرات التحليل والتركيب والنقد ، والتكيف ، والمرونة والدافعية الذاتية ، وتأكيد الذات والقدرة على التفاعل، ولديهم مهارات التواصل مع الآخرين والإبداع والتعلم مدى الحياة.

الجودة: تعني توقع الأفضل من كل متعلم وليس فقط من المتفوقين.

الجودة: تعني الانتقال من التنافس إلى التعاون.

الجودة: تعني التركيز على التعلم لنتعلم بدلاً من تغطية المنهاج الدراسي.

الجودة: تعني أن المتعلم هو محور العملية التعلمية.

v    كيف نحقق الجودة في التعليم؟

تبدأ الجودة في التعليم مع المنهاج

v    ما المنهاج؟

المنهاج المعلن: -   قالب تربوي يوفر فرص نمو المتعلم من خلال الحصول على المعلومات المنظمة واكتساب المهارات والاتجاهات للنمو المتكامل.

-   مجموعة أنشطة متنوعة تخطط لها المؤسسة التربوية وتوفر بواسطتها للمتعلم فرص التفاعل والتعلم والنمو إلى ما تستطيعه قدراتهم وبما يلبي حاجاتهم كأعضاء فاعلين في المجتمع.

-   وهو كافة الخبرات المختلفة التي توفرها المؤسسة التربوية لمساعدة المتعلم على تحقيق النتاجات المنشودة إلى أفضل ما تستطيعه قدراتهم.

المنهاج الخفي:

مجموعة المعارف والخبرات والاتجاهات والقيم والمهارات التي يكتسبها المتعلم خارج المنهاج المعلن، طواعية ومن دون إشراف المعلم أو معرفته في معظم الأحيان. من خلال تفاعله مع العاملين التربويين والمتعلمين أنفسهم، وممارسة الأنظمة والقوانين والتعليمات، والملاحظة والتعلم بالقدورة، أو ممارسة الأنشطة المنهاجية اللاصفية.

v    ولكي نبني منهاجاً علينا أن نتعرف عناصره:

عناصر المنهاج:

الأهداف – المحتوى – الأنشطة – التقويم.

الأهداف:

نتاجات تعلمية كبرى مخططة يسعى المجتمع والنظام التعليمي والمدرسة إلى مساعدة المتعلم على بلوغها بالقدر الذي تسمح به إمكاناته مقدراته.

المحتوى:

يشمل أشكال المعرفة وطرائق التفكير والبحث الخاصة بها من: العلمي – اللغوي – الرياضي – التاريخي – الديني.

الأنشطة:

خبرات تعليمية تعلمية تشكل نظاماً يحدد دور المعلم بوصفه منظماً لها ، ودور المتعلم بوصفه متفاعلاً معها.

التقويم:

عملية متدرجة نامية مستمرة تتبعها المؤسسة التربوية والعاملون في ميدان التربية للتحقق من ملاءمة المحتوى، وفعالية الطرائق والأنشطة والخبرات في تحقيق الأهداف.

المبادئ التربوية والنفسية اللازمة لتحقيق أهداف المنهاج بفاعلية

·       ضرورة التخطيط للتعلم: خطة سنوية – خطة يومية – تحديد الأهداف – المتطلبات الأساسية للتعلم.

·       إدراك المعلم بنية المادة الدراسية التي سيعلمها:

فهم المادة الدراسية – تنظيم المادة الدراسية – إثراء المادة الدراسية.

·       التعلم الذاتي للمادة الدراسية:

شروط مصادر المعرفة – ممارسة مهارات التفكير – الفروق الفردية – التعزيز.

·       اختيار الأنشطة وتنظيمها في تعليم المواد الدراسية المختلفة:

هادفة – تنوع الأنشطة – فردية جماعية – أعمال كتابية – توظيف الرسائل

·       الحرص على العلاقات الإنسانية الإيجابية:

جو نفسي – تنظيم البيئة الصفية – التعامل مع المشكلات.

·       إجراء التقويم المستمر الهادف:

اختبارات – تقويم ذاتي – أسئلة في أثناء عملية التعلم – التغذية الراجعة

تطوير منهاج مادة اللغة العربية:

لا ننسى أن تطوير تعليم اللغة العربية مرّ بمحاولات عديدة أبرزها:

-       تعريب التعليم في مختلف مراحله.

-       وضع المصطلحات العلمية لمنجزات العلم.

-       اتخاذها أداة رسمية للتخاطب والتراسل في المحافل والمؤسسات الدولية.

-       الاعتراف بها لغة حية من أوسع اللغات انتشاراً.

وعلى هذا فتطوير تعليم اللغة العربية عملية مستمرة تفرضه التحولات والتطورات الطارئة ليواكب المستجدات المتسارعة، انطلاقاً من أهميتها في مناهج التعليم بحكم دورها المؤثر في حياة الفرد والمجتمع، ومن كونها أداة التواصل الفكري والثقافي والحياتي، واللسان المعبر عن ماضي الأمة وحاضرها وتطلعاتها، والوعاء الحاضر لتراثها الإنساني والسمة البارزة للهوية القومية، والأساس في بناء الإنسان والإبداع وصنع الحضارة.

واليوم بات – من الضروري – بناء منهاج جديد لتعليم اللغة العربية يعزز تعليمها ويعتمد أساليب فعالة في طرائق التعليم، ويختصر الجهود الضائعة ويركز على ماهو أساسي في معارفها ومهاراتها، ويستجيب لحاجات التطور اللغوي ومعطياته، ويواكب الثورة العلمية والمعرفية ذلك أن امتلاكها شرط من شروط النجاح في المدرسة والمجتمع والتواصل مع العالم، وبقاؤها بقاء للأمة وصون لها من التراجع.

المراحل التي مرّ بها بناء منهاج مادة اللغة العربية الجديد:

أولاً – تعريف مادة اللغة العربية بوصفها مادة دراسية:

هي في المناهج التعليمية مادة دراسية متكاملة تتضمن المعارف والمفاهيم والمبادئ المتعلقة ببنيتها اللغوية من [أدب وبلاغة ونحو وصرف ونقد] ومهاراتها الشفوية والكتابية من [استماع وتحدث أو تعبير شفوي وقراءة وكتابة] تمّ توزيعها إلى مجالات تكوّن المادة التعليمية وهي:

استماع – تعبير شفوي – قراءة وفهم ومحفوظات – إملاء وخط وتعبير كتابي – قواعد الغة – أدب وتذوقه.

بحيث تسمح للمتعلم التواصل باللغة العربية في مواقف مختلفة من الحياة تتمثل فيها مجموعة من القيم الإنسانية والاجتماعية والوطنية والثقافية والبيئية والصحية، ويطبق ما تعلمه من مهارات على الصعيد الشخصي والعام والتربوي والمهني ليصبح عضواً فعالاً في المجتمع.

ثانياً – دراسة طبيعة اللغة العربية وخصائصها المميزة:

طبيعة اللغة العربية:

اللغة العربية شأن اللغات الأخرى منظومة من الأصوات البشرية لها نسقها الخاص الذي يقوم على تركيب هذه الأصوات أو الحروف في مفردات وتراكيب لها دلالات مستمدة من معاني هذه المفردات ونسق ترتيبها وفق منظومة اللغة أو منطق اللغة، وتشكل البنية اللغوية لأية لغة رسالة لغوية يتحقق بها التواصل بين مرسل ومستقبل استناداً إلى الإشارات الدالة ووسيلة الإرسال هي اللسان والكتابة.

للغة العربية خصائصها المميزة عن اللغات الأخرى في أبنيتها وتراكيبها التي تنتظمها علوم الصرف والاشتقاق والمعاني والمعجمات والنحو والبلاغة والإملائية والخط – وبذلك ظلت اللغة الوحيدة الحية والمحافظة على بناها الصوتية والصرفية والنحوية على مدى من التاريخ لايقل عن سبعة عشر قرناً منذ وصلتنا عن تكاملها شهادات التاريخ بما هي عليه من خصائص اللسان الطبيعي المتماسك.

ثالثاً – وضع أهداف خاصة لمادة اللغة العربية:

·       ربط اللغة بمواقف حياتية.

·       اعتماد الفصحى المعاصرة لغة تواصل وتعليم.

·       تمكين المتعلم من قواعد لعنته الأساسية في التواصل مع الآخرين، وفهمه لها.

·   تمكين المتعلم من اكتشاف نظام لغته العربية في بناها الوظيفية وأساليب تعبيرها الجمالية لاستخدامها في كتاباته وإبداعاته.

·       تمكين المتعلم من تقنيات التعبير الشفهية والكتابية الملائمة لكل من الموضوعات على اختلافها وتنوعها.

·   إثراء حصيلة المتعلم اللغوية بالمفردات والتراكيب والمصطلحات الخاصة بحقول المعرفة المتنوعة وتقنيات التعبير عنها.

·   تمكينه من الاستماع والتحدث والتعبير الشفوي والقراءة والكتابة واستخدام أساليب التعبير الوظيفية شفهياً وكتابياً كالحوار والمناقشة وكتابة التقارير والملخصات والأساليب الإبداعية الأدبية.

·       تمكين المتعلم من اكتساب اللغة العربية واستخدامها في تواصله وتعبيره بسهولة ويسر.

رابعاً – وضع المعايير المعرفية والمهارية:

بني منهاج اللغة العربية الجديدة وفق نظرية القدرة اللغوية ومفهوم المهارات اللغوية في الاستماع والتحدث والقراءة والكتابة على أنها عمليات تواصلية تفاعلية مراعياً المعايير المعرفية والمهارية.

أ‌-     المعايير المعرفية: ويجيب عن الأسئلة الآتية :

ماذا يستطيع المتعلم فعله نتيجة ما تعلمه في اللغة العربية؟

وقد تم التعبير عن هذه المعايير في الصفوف [1-4] بعبارة يتوقع من المتعلم أن يكون قادراً على أن:

-   يفهم النصوص المناسبة لمستواه الفكري واللغوي والأدبي المتعلقة بمجالات الاحتياجات الملحة مثل [الأسرة والعلاقات الأسرية، طعام، شراب، المدرسة / والصداقة الحي - البيئة المحلية – الوطن والانتماء – العلم والعمل.

-   يتواصل مع الآخرين بلغة سليمة من خلال بعض الأنشطة البسيطة حول المسائل المألوفة والإجابة عنها [أين يعيش؟ - كيف يتواصل مع الأصدقاء؟ - الأشياء التي يملكها أو الأشياء التي يحبها.

-   يتفاعل مع الآخرين ويعبر عن مشاعره وآرائه بطريقة بسيطة، على أن يقدم به المعلم المساعدة للتعبير عما يجيش في نفسه.

·       المعايير المعرفية في الصفوف من (5-9).

-       يفهم الفكرة الرئيسة لقضايا ذاتية واجتماعية يواجهها يومياً في البيت – المدرسة – البيئة المحلية...

-       يناقش موضوعات الأساسية [الأسرة – الأصدقاء – البيئة المحلية وجغرافيتها – الاحتياجات والاهتمامات الملحة].

-       يشرح تجارب وأحداثاً عادية – ويعبر عن آماله وخططه ويشرح أسبابها ويعطي رأيه فيها.

-       يكتب مستخدماً تقنيات التعبير الكتابي الوظيفي والإبداعي.

·       المعايير المعرفية في الصفوف من (10-12):

-   يفهم النصوص ذات المستوى المتقدم حول موضوعات محسوسة أو مجردة بما في ذلك مناقشات اجتماعية أو وطنية أو إنسانية.

-       يتواصل مع الآخرين بطلاقة وعفوية وبلغة عربية سليمة.

-       يكتب نصوصاً واضحة يشرح فيها وجهة نظره مبيناً الإيجابيات والسلبيات لخيارات متنوعة.

-       يكتب نصوصاً متماسكة عن اهتمامات شخصية أو عامة أو أدبية.

-       يربط موضوعات مقروءة أو مرئية بأحداث الواقع الذي نعيش فيه.

معايير المهارات اللغوية:

تم تقسيم مهارة الاستماع والتحدث إلى التعبير الشفوي والحوار، ومهارة الكتابة إلى تعبير كتابي وتواصل كتابي من خلال:

-       مواصفات لغوية: على المستوى الشخصي والعام والوظيفي والتربوي يفيد منها المتعلم في حياته المستقبلية.

-   كفاءة وظيفية: تستخدم الحديث المنطوق والنصوص المكتوبة في التواصل لأهداف كبرى وصغرى [طرح أسئلة – إجابات عن أسئلة – تعبير عن مواقف – عن رأي – استدراج وإقناع – تعامل اجتماعي.

-   كفاءة صوتية: تعرف مهارات النطق والأصوات وتطور النطق من خلال التحدث والقراءة بصوت مرتفع وتدريب الأذن على الاستماع والممارسة الصوتية.

-       كفاءة إملائية: تعرف مهارة كتابة الأحرف والكلمات والجمل والمقاطع والموضوعات واستخدام علامات الترقيم.

-   كفاءة قواعدية: تعرف تنظيم الجمل واستخدام المصادر القواعدية تعبيراً عن المعنى / القواعد – مفاهيم المقارنة والتواصل.

خامساً – المداخل المعتمدة في بناء منهاج اللغة العربية:

1-  مدخل أساسيات المعرفة: انطلاقاً من أن الأساسيات في المعرفة تبقى وتسمح للمتعلم باستخدامها في مواقف الحياة المختلفة وما دونها من معلومات محفوظة أو مكررة عرضة للنسيان على أن تكون:

-       وسيلة لا غاية.

-       تهتم بالكيف والعمق المعرفي لا بالكم والتوسع.

-       تربط أشكال المعرفة بعضها ببعض.

-       وظيفية بحيث ترتبط المادة التعليمية بحياتهم اليومية والمستقبلية.

2-     المدخل التكاملي:بحيث يتم:

-       النظر إلى مادة اللغة العربية بوصفها وحدة لغوية متكاملة.

-       تنامي المعارف والمهارات والقيم وتكاملها بين صفوف التعليم عامودياً.

-       تكامل المعارف والمهارات والقيم بين الوحدات الدرسية ومحتوى كل وحدة.

-       ربط اللغة العربية مع غيرها من المواد الدراسية الأخرى تجاوباً مع وحدة المعرفة.

3-    مدخل المهارات: بحيث يتمكن المتعلم من توظيف معارفه المكتسبة في المواقف الحياتية المختلفة وتمكنه من:

-       التعلم الذاتي والمستمر.

-       الدراسة والبحث والتقصي.

-       حل المشكلات وإدارة الأزمات باستخدام عمليات التفكير العليا.</sp



#20 رد: نموذج مذاكرة لغة عربية للصف السابع
ali-faead أرسلت بتاريخ: 2011/10/15 0:48
بارك الله فيك وشكرا لجهودك الرائعة
ننتظر جديدك



« 1 (2) 3 4 5 ... 11 »




معلومات الموقع